هاذي غناية ليهم: لمسة فنية تضامنية لفائدة اهالي جبال القصرين

77 vues

“هاذي غناية ليهم ” تظاهرة ثقافية ،فنية، تضامنية بولاية القصرين قد تجعل من الشتاء أرفق على الفقراء و أبناء الأرياف، جاءت فكرة هذه التظاهرة عن طريق تدوينة للأستاذ ماهر هرماسي على صفحته الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي فايسبوك عبر فيها عن رغبته في مساعدة هذه العائلات المعوزة في المناطق المهمشة.

“هاذي غناية ليهم” لمسة تضامن ممزوجة بفعل الخير يؤثثها مجموعة من الفنانين التونسيين ستكون مداخيلها لفائدة العائلات المعوزة القاطنة بسفوح جبال القصرين و التي تعاني الفقر و الخصاصة إضافة إلى الظروف المناخية التي تكون قاسية بهذه السفوح خاصة في فصل الشتاء.

وفي هذا الغرض صرح ماهر الهرماسي مدير التظاهرة خلال حضوره في برنامج العشوية على موجات السيليوم أف أم يوم الأحد 13 جانفي 2019 أن هذه التظاهرة لاقت تفاعلا غير متوقعا حيث عبر عديد الفنانين من كامل ولايات الجمهورية عن إستعدادهم للمشاركة فيها،مما جعلها تتحول من حفل بمدينة القصرين إلى مجموعة حفلات بالعاصمة و صفاقس و القصرين خاصة بعد إقتراح محمد الاسود مدير الفرقة الوطنية إقامة حفلين بالعاصمة من بينهم حفل الإفتتاح الذي سيكون يوم 3 فيفري بدار الأوبرا بالعاصمة و الذي خصص لإقامة هذا الحفل بعد تفاعل وزير الثقافة مع هذه المبادرة .

وسيقوم بتأثيث حفل الإفتتاح الفنان لطفي بوشناق و الفنانة هالة هرماسي و محمد الجبالي و منير المهدي و الشاعر ياسين الحمزاوي .كما أن برنامج التظاهرة يحتوي على عدة عروض لفنانين و منشطين من مختلف ولايات الجمهورية.