وزيرة المرأة: لابد من تقديم أفضل الخدمات في مؤسسات رعاية المسنين

319 vues

أشرفت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن آمال بلحاج موسى مساء اليوم الخميس 8 فيفري 2024 بمقر الوزارة على جلسة عمل حول برامج التعاون مع الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي وذلك بحضور رئيس الاتحاد أمين الكشو.

وأكّدت الوزيرة ضرورة استحثاث الخطى لاستكمال ما يلزم لافتتاح  مؤسسة “أمّ الخير” لرعاية كبار السنّ بأريانة، وحسن الاستعداد لانطلاق نشاط هذه المؤسسة الرعائيّة النموذجيّة الجديدة التي يجري إنجازها بمواصفات جودة عالية وبطاقة استيعاب 70 مسنة ومسن.

كما أكدت الوزيرة أهمية تحديد لائحة المسنين المدرجين بقائمة الانتظار للموافقة على إيوائهم وعرضها على لجنة القبول طبقا لمعايير الأولوية الجاري بها العمل، وتأمين الاستعدادات اللازمة لتأمين الموارد البشرية الضروريّة لتسيير مؤسسة رعاية كبار السن بأريانة وتقديم أفضل الخدمات الصحيّة والرعائيّة بها.

كما تناولت جلسة العمل سبل مزيد تجويد الخدمات المسداة بسائر المؤسسات العموميّة لرعاية المسنين التي يسيرها الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي بتمويل عمومي سنوي من وزارة الأسرة يناهز 16 مليون دينار.

وعلى صعيد آخر، دعت بلحاج موسى خلال الاجتماع إلى التحديد الدقيق للحاجيّات في مجال التكوين لتأهيل الإطار التربوي الناشط برياض الأطفال التابعة للاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي البالغ عددها حوالي 290 روضة بالمناطق الداخليّة وذات الأولويّة بالبلاد، موصية بدعم زيارات التفقّد والارشاد البيداغوجي لفائدتهم والبحث عن حلول مع الجهات المختصّة لتأهيل 120 منشّطة بهذه الرياض.