مواصلة العمل باجراءات التوقي من الكورونا الى غاية 7 مارس المقبل

949 vues

في إطار متابعة الوضع الصحّى المتعلّق بجائحة كوفيد-19، وحرصا على تدعيم التدابير الوقائية للحدّ من انتشار  هذا الوباء بكامل مرجع نظر ولاية القصرين.

وتبعا لمخرجات اجتماع الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا  الذي عقد يوم الخميس 11 فيفري بقصر الحكومة بالقصبة تحت إشراف رئيس الحكومة. تقرر مواصلة العمل بإجراءات التوقي من فيروس كورونا  وذلك بمواصلة فرض حضر الجولان على الأشخاص والعربات بكامل مرجع نظر ولاية القصرين من الساعة الثامنة مساء (20:00) إلى الخامسة صباحا (05:00). ويستثنى من ذلك أصحاب الحالات الصحية المتأكّدة والأشخاص الممارسون للعمل الليلي.

* مواصلة العمل بقرار منع التنقل من وإلى ولاية القصرين عبر وسائل النقل العمومية والخاصة إلا لضرورة العمل والحالات الاستثنائية التي يمكن تبريرها.

* مواصلة منع كافة أنواع التجمّعات والتظاهرات والأنشطة والإحتفالات التي تستوجب المشاركة الحضورية للمواطنين بمختلف أنواعها في جميع الفضاءات المفتوحة والمغلقة.

* استئناف العمل بقرار غلق كافة أنواع المقاهي والمطاعم بداية من الساعة السابعة مساءً (19:00) مع الالتزام بعدم تجاوز نسبة الروّاد لـ30% من طاقة الاستيعاب بالنسبة للفضاءات المغلقة و50% بالنسبة للفضاءات المفتوحة، وإجبارية رفع الكراسي بداية من الساعة الرابعة مساءً (16:00).

* مواصلة تطبيق البروتوكولات الصحية وشروط حفظ الصحة اللازمة للتوقّي من الإصابة بفيروس “كوفيد-19” الخاصّة بجميع المهن والأنشطة الاقتصادية والمحلّات والفضاءات المفتوحة للعموم والصادرة عن وزارة الشؤون الاجتماعية.

* تعهّد البلديات بتنظيم الأسواق اليومية والأسبوعية طبقا لمقتضيات القوانين والتراتيب الجاري بها العمل، خاصّة فيما يتعلّق باحترام البروتوكولات الصحية المعلن عنها للتوقّي من العدوى بهذا الفيروس  وتطبيق الزامية ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي.ويسري العمل بهذا القرار بداية من تاريخه إلى غاية يوم 07 مارس المقبل .