مصطفى عبد الكبير : بوادرإيجابيّة من أجل الإفراج عن التونسيين المختطفين في ليبيا

633 vues

أعلن أمس السّبت 16 فيفري 2019 رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان “مصطفى عبد الكبير”، عن جود بوادر إيجابية في المفاوضات الجارية مع الجهات الفاعلة في ليبيا، بالتنسيق مع القنصلية العامة التونسية بطرابلس، من أجل الإفراج عن التونسيين المختطًفين في منطقة الزاوية الليبية (14 شخصا) وذلك خلال اليومين القادمين”.
كما وجّه عبد الكبير رسالة إلى عائلات المُختطًفين في ليبيا، مفادها أن أبناءهم على قيد الحياة وفي صحة جيدة . 
من جهته دعا شقيق أحد المختطًفين، وهو أصيل ولاية صفاقس، السلطات التونسية، إلى “التدخل العاجل والفاعل من أجل إخلاء سبيل التونسيين المختطفين في منطقة الزاوية الليبية. 
يذكر أن المختطًفين وعددهم 14 شخصا، أغلبهم من جهة صفاقس, قد تم اختطافهم منذ يومين في منطقة الزاوية الليبية وهم في طريقهم إلى عملهم.

رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان مصطفى عبد الكبير :