عائلات شهداء وجرحى الثّورة تعتصم بالقصبة

707 vues

أعلنت عائلات شهداء وجرحى الثورة اليوم الاثنين 18 فيفري 2019 عن “عودتها الى القصبة واستئناف اعتصام الانتصار السلمي بداية من يوم غد الثلاثاء 19 فيفري” لمطالبة رئيس الحكومة بـ”نشر القائمة فورا او التخلي عن منصبه الذي لولا دماء الشهداء وتضحيات الجرحى لما آل اليه”، محملة اياه “مسؤولية اي ضرر مادي او معنوي قد يطال المعتصمين”.

واعتبّرت العائلات في بيان صادر عنها ان “عدم نشر القائمة تصرّف غير مسؤول من رئيس حكومة”، مذكّرة بأن أفرادها علقوا اعتصامهم في اليوم التالي من تعهّد يوسف الشاهد”.

ودعا البيان “كافة الشعب التونسي الحر والمجتمع المدني والاحزاب ووسائل الاعلام الى عدم التنكر لدماء الشهداء والمساندة الميدانية الى غاية نشر القائمة”.

و للإشارة طالب نفذ عدد من أفراد عائلات شهداء الثورة وجرحاها عدّة تحركات احتجاجية في الاسابيع الماضية طالبوا فيه رئاسة الحكومة بالتسريع في نشر القائمة الرسمية للشهداء والجرحى بالرائد الرسمي باعتبارها الهيكل الوحيد المخوّل له ذلك.