الذكرى الأولى لحادثة احتراق مبيت 25 جويلية بتالة : الملف لا يزال يشوبه الغموض

286 vues

يوافق اليوم الذكرى الأولى لحادثة احتراق مبيت 25 جويلية بتالة والذي راح ضحيته التلميذتين رحمة وسرور وسط استياء أهاليهم من عدم التوصل إلى أي نتيجة بخصوص الحادثة .
صرح  والد التلميذة المرحومة سرور الهيشري اليوم الاربعاء 6 فيفري 2019 لاذاعة السليوم اف ام   انه لا وجود إلى أي تفاصيل جديدة في الملف وأصبح قيد النسيان .

رغم انقضاء سنة على الحادثة إلا ان الملف لا يزال يشوبه الغموض حسب تعبير والدة التلميذة رحمة ألسعيدي التى اضافت أن كل الأطراف تخلت عنهم باستثناء الأستاذة هاجر العوري ووزير التربية حاتم بن سالم، مطالبة باظهار حق ابنتها و محاسبة المتسببين في الحادثة .