بلدية بوزقام :بنية تحتية شبه منعدمة …و جدل حول منطقة العويجة

109 vues


أكد كاتب عام بلدية بوزقام “الهادي ميساوي” خلال حضوره ببرنامج زوم على إذاعة السيليوم إف إم يوم الثلاثاء 15 جانفي 2019 أن بلدية بوزقام تعاني ضعفا على مستوى البنية التحتية التي تكاد تكون منعدمة حسب تعبيره .و قد رجح تأخر معالجة هذا الإشكال إلى كونها بلدية محدثة حرمت في السابق من المشاريع المخصصة للبنية التحتية نظرا لقربها لمدينة القصرين المدينة

كما اضاف الميساوي أنه على مستوى البنية التحتية تواجه البلدية عدة نقائص خاصة على مستوى قنوات الصرف الصحي مؤكدا على ان المجلس البلدي مجند لمعالجة هذا الإشكال وإقترح حلولا لديوان التطهير الذي أكد على إستحالة إيجاد حلول دون توفر الدعم المادي لذلك

وفي تفاعل مع تصريحات الكاتب العام للبلدية قال جلال علوي كاتب عام منظمة عتيد و الناشط بالمجتمع المدني و المحلل براديو السيليوم إفم أن بلدية بوزقام و ما وصلت إليه من تردي البنية التحية و شبه إنعدامها يعود أساسا الى غياب الإرادة و الرغبة في التغيير من قبل المجلس البلدي إضافة الى عدم تحليه بروح المبادرة و الديناميكية اللازمة لإحداث التغيير الجذري بالبلدية حسب تعبيره

و في ما يخص الجدل القائم مؤخرا حول إنتماء منطقة العويجة الى بلدية بوزقام أكد الميساوي ان منطقة العويجة تابعة لبلدية بوزقام حسب الامر الثاني لديوان قيس الاراضي و رسم الخرائط .بينما صرح جلال علوي أن هناك لبس و خلط حول موضوع إنتماء هذه الرقعة الى بلدية بوزقام أو بلدية النور مؤكدا ان هذا الموضوع مازال طور النقاش و أن ديوان قيس الاراضي و رسم الخرائط هو الفيصل لفض هذا اللبس.